بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد



  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
  • بانة عابدين لـنواعم: آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد بانة عابدين لـ"نواعم": آيفي هي تعويذة لجلب الحظ السعيد
نواعم   Jan 09, 2014
Follow Me on Pinterest

حقائب مبتكرة وعالية الجودة وفريدة من نوعها، حقائب آيفي تقول بأن مهمّتها التركيز على تلك الصفات لتقدّم حقائب أصلية من الجلود الفاخرة ومصنوعة بحرفية متميّزة وأخّاذة، كان لـ"نواعم" الفرصة لمقابلة المصمّمة بانة عابدين صاحبة علامة آيفي الفاخرة.

أخبرينا عن "آيفي"، ممَّ استوحيتِ الاسم؟ ومتى أنشأت العلامة؟
قدَّم لي هذا الاسم منذ سنتين كخيار مستشارو العلامة التجارية ضمن قائمة من الأسماء، وهو يذكّرني بمسرحيتي المفضّلة "روميو وجولييت" ومشهد وريقات اللّبلاب، وهذا ما جعلني أتّخذ الاسم علامةً تجارية.
واسم آيفي في الأدب البريطاني هو رمز للإخلاص، الصداقة، المثابرة والحب الأبدي، والأساطير الأيرلندية تتحدث عنها على أنها برعم إلهي وتُرتدى كتعويذة لجلب الحظ السعيد.

حدّثينا عنك وعن تجربتك الأولى في تصميم الحقائب؟
لطالما كنت مهتمّة بالأزياء وأردت دائمًا أن أبتكر المنتج الذي يحمل توقيعي الخاص، وقد بدأ ذلك خلال السنة الأولى من الدراسة الجامعية. الوقت الذي بدأت فيه بأخذ خطواتي الأولى كسيدة شابة في العالم الاجتماعي، حيث إن أيّ شيء وكل شيء كان عليّ أن أقوم به موجّه لرسم الانطباع الخاص بي وخصوصًا عالم الأزياء.
دائمًا ما كنت حريصة للغاية في اختيار ملابسي ودائمًا ما آمنت بأن الأكسسوارات والكماليات هي المفاتيح لتسليط الضوء ولرسم مظهر معيّن. وكنت دائمًا على اطلاع على حقائب اليد التي كانت ذات جودة عالية ولكنها غير تقليدية، وتطوير الشباب لها، ولكني لم أنجح في الحصول على ما أريد من حقائب اليد ولذلك بدأت بابتكارها بنفسي، وصنعت نموذجي الخاص. كانت لديّ بالفعل نظرة لعالم الأزياء واكتشفت أنّ لديّ الموهبة لتصميم حقائب اليد. بدأت بتصميم حقائب اليد الخاصة بي التي وجدت شعبية كبيرة لدى محيطي، حيث بدأت الصديقات يسألنني لتصميم حقائب اليد لهن ومن ثمّ لصديقات الصديقات ثم بدأت الأسئلة تحوم حول تصاميمي. وهنا قرّرت أن يتحوّل هذا الشغف إلى عمل تجاري.

كم مجموعة أطلقتِ حتى الآن، ومن أين تستوحين أسماء المجموعات الجديدة لحقائبك؟
تصاميمي هي نتيجة للعديد من مصادر الإلهام. من الممكن أن يكون الملهم شخصية عامة مثل الأميرة الراحلة ديانا أو أودري هيبورن أو كوكو شانيل. أحيانًا أستلهم التصميم من نسيج المواد المستخدمة، الشكل أو الملحقات. مرة أخرى يمكن أن يستوحى الاسم من لوحة شاهدتها، أو كتاب قرأته، أغنية لامستني بشكل أو بآخر أو مسرحية شاهدتها.

ما هي أكثر المواد والألوان استخدامًا في تصنيع حقائبك؟
جميعها مصنّعة من الجلد الطبيعي، وأعمل جاهدة لخلق التصاميم التي تجمع بين الجودة العالية والمواكبة لعالم الأزياء والموضة، وأستخدم ألوانًا عديدة كالأسود الكلاسيكي ودرجات البنّي لتصل إلى اللون الكناري الأصفر والأزرق المثير، ويتوقف ما سبق على الأزياء الملحقة، والنموذج الخاص بحقيبة اليد، فأحيانًا ما يفرض نمط حقيبة اليد لون كلاسيكي واحد وأحيانًا أخرى يكون اللون الجريء غير التقليدي هو المناسب.

ما هو النهج الذي تتبعينه في التصميم؟ وما الذي يميّزها عن غيرها من الحقائب الأخرى؟
كل شيء وأيّ شيء ممكن عندما يتعلق الأمر بالتصاميم. ليس لديّ قوالب معيّنة لاتباعها في تصاميمي. هذا ما يجعل نوعية الحقائب فريدة من نوعها. كل حقيبة لها تصميم مختلف عن البقية، بعضها كلاسيكية وبعضها ذات تصميم جريء، ومبتكر. بعض حقائب اليد كلاسيكية التصميم ولكنها ذات ألوان جريئة والبعض الآخر ذات تصميم مبدع ولكنها ذات ألوان عادية.

من أين تجلبين الجلود والمواد التي تستخدمينها؟ وماذا تضيفين إليها؟
معظم الجلود أحضرها من أوروبا، ومن إيطاليا بالتحديد، ومن المعروف أن الجلد الإيطالي من أفضل الجلود فهو ذو نوعية جيدة جدًا. فمن المهم للغاية العمل بنوعية جلد استثنائية لمزيد من الحرفية، والجلود المستخدمة خالية من أيّ تشوّه أو شائبة وتعطي حيوية إضافية للألوان. كما أنني قد أضفت الملحقات المذهّبة التي تضيف رونقًا وأناقة للتصاميم.

ما هو متوسّط الزمن الذي تأخذه حقيبة واحدة من آيفي منذ وضعها على الورق إلى حين وضعها على العرض؟
أبدأ برسم الخطوط الأساسية لتصميم الحقيبة وأناقشها مع الحرفي المسؤول ونقوم بإنتاج نموذج مبدئي، وحالما يتم إنتاج التصميم بالكامل نتحقّق من وجود أيّ عيوب، وإذا كان كل شيء يسير على ما يرام فإنني أعطي الموافقة المبدئية للبدء بالإنتاج والعمل على التصميم الجديد وإنتاجه، ومجمل العمليات والمراحل لا تستغرق أقل من شهرين.

ما هي الاستراتيجية التسويقية التي تتبعينها لنشر حقائب آيفي في الشرق الأوسط؟
بما أنني لا أقوم بإنتاج كميات كبيرة من الحقائب والإنتاج لا يعتمد على الكم للتصميم الواحد فأنا لست بحاجة إلى بذل الكثير من الجهد لتسويق المنتج أو التصميم، ومع ذلك فإن نشر العلامة التجارية وعرضها هو عمليات أساسية، وأحرص على التواصل مع جمهور النساء من خلال المجلات ووسائل الإعلام الاجتماعية وخاصة عبر موقعي الرسمي حساب إنستغرام ivytwist@. مع العلم بأن الحقائب تُعرض في مختلف المتاجر في الكويت، الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

ما هي صفات من تقتني من علامتك؟
حقائبي صُمّمت للمرأة العصرية الأنيقة والعملية في نفس الوقت. فهي لعاشقات الموضة اللواتي يحببن الإبقاء على الأمور الحقيقية في الوقت نفسه. هي للنساء اللواتي يقدّرن الجودة العالية في التصميم والحرفية والإتقان والكمالية وبأسعار معقولة.
هي بالتأكيد للنساء اللواتي يحبّذن امتلاك قطعة فريدة من نوعها في خزانة الملابس الخاصة بهنّ.

ما هي المشاريع التي تقومين بها حاليًا؟ ما الذي سنجده في المحال قريبًا؟
في الوقت الحالي أنا أنتظر مولودي الذي أريد أن أتفرغ له بكثير من المودّة والمحبّة، ولكن سوف يكون العمل في مجموعة الربيع والصيف مثيرًا. لديّ بالفعل الكثير من الأفكار والخطط المختلفة وهي في متناول اليد ولكني أفضّل أن آخذ الأمور بهدوء وأن أستمتع بالأمومة في الوقت الراهن. أنا فعليًا استقبلت الكثير من الاستفسارات حول مجموعة الربيع من زبائني وخصوصًا من أولئك اللواتي يردن الحصول على أحدث التصاميم الأولى. أطلب منهن التمهّل وأعدهن بمجموعة كبيرة للصيف عام 2014.

هل تخططين لطرح حقائب رجالية أو أكسسوارات أخرى؟
في الوقت الحالي ومع هذا النجاح الكبير سأكتفي بالاستمتاع بالعملية برمّتها. من خلال المواظبة عليها فقط، ولا أنكر أن هنالك الكثير في عالم حقائب اليد وأي شيء في الوقت الحالي سواها لن يكون سوى إلهاء.

كيف تنظرين لمستقبل آيفي؟
من الطريقة التي تسير بها الأمور الآن أتوقع لآيفي أن تتطوّر أكثر وترتقي أكثر، لا فقط في الشرق الأوسط ولكن أيضًا في أوروبا. أنا وفريقي نعمل باستمرار على تقديم حقائب يد ذات جودة عالية مع تصاميم استثنائية. وأتوقع نجاحًا كبيرًا لا فقط في الخليج ولكن أيضًا في الشرق الأوسط. نأمل أن نرى آيفي تنمو لتصل إلى الشابات في أوروبا اللواتي لديهن الشغف بالحقائب ذات الجودة العالية والأساليب العصرية.

 

إضافة التعليقات

Loading the player....