الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا



  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا HM
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا Topshop
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا Topshop
  • الأميرة ديانا لا تزال تمنحنا دروساً في الأناقة العصرية إلى يومنا هذا Zara
ميرا العرّ بليق   Aug 13, 2017
Follow Me on Pinterest

كانت الأميرة ديانا بلا شك ملكة أناقة الثمانينيات وأوائل التسعينيات، لقد كانت تقدّمية بشكل خاص ذات أناقة مختلفة، جمعت بين الكلاسيكية والبساطة والعصرية بمزيج مذهل، ولم تخجل من اتباع الاتجاهات الرائجة في وقتها.

تماماً مثل كيت ميدلتون، كانت اللايدي ديانا صاحبة طابع خاص ومتفرّد، وبمناسبة ذكراها، تُعرض فساتين ديانا الآن في قصر كنسينغتون. إنه عرض مفتوح للجمهور، حتى يتمكّنوا من الحصول على نظرة عن قرب على بعضٍ من أثوابها الأكثر شهرة في ذلك الوقت.

إذا نظرنا إلى الوراء لكتالوج الأزياء الخاص بها، سنكتشف أنها كانت أيقونة عصرها، تضع الاتجاهات للموضة الرائجة، وفي ذات الوقت، يمكننا أن نتعلّم منها دروساً تصلح لنا اليوم.

في ما يلي ستة ستايلات من الأميرة ديانا التي من شأنها أن تكون اليوم أنيقة كما كانت:

  1. طبعة الكاروهات: لقد عادت طبعة الكاروهات من جديد في عروض أزياء ربيع وصيف 2017، يمكننا أن نرى السراويل المطبوعة بطبعة الكاروهات الضيّقة في كلّ مكان من حولنا، ولقد كانت ديانا من أكثر المعجبات بهذا النمط الريفي للسراويل المريحة في ذلك الوقت.
    الجينز الواسع العالي الخصر: أو Mom Jeans، فلحسن الحظ، انتهت موضة الجينز الضيق بلا عودة حالياً، ليحتل الجينز الواسع المريح العالي الخصر الساحة من جديد، وقد كانت ديانا من محبّات هذا الجينز خصوصاً لرحلاتها الطويلة وزياراتها الخيرية، فقد كانت تكتفي معه بارتداء قميص بسيط وواسع.
  2. الملابس الرياضية: نعم، سبقت ديانا عارضات اليوم في الظهور بالملابس الرياضية في كل وقت وكل مكان، إنها لم تخجل أبداً من إبراز قوامها الجميل، وارتداء ما يجعلها تشعر بالراحة أولاً وأخيراً.
  3. الـOversized: كانت ديانا تميل إلى ارتداء الملابس الواسعة المريحة، مثل السويتشيرت المطبوع، مع السترات والجينز، إنه ستايل رائج للغاية هذا الموسم، عصري، شبابي وأنيق.
  4. الحذاء الأبيض: اليوم، فيكتوريا بيكهام من محبّات الأحذية البيضاء ذات الكعب القصير، لكن اللايدي ديانا سبقتها إلى ذلك، فقد كانت تظهر في العديد من المناسبات بهذا الحذاء المريح والذي يناسب كل الأوقات.
  5. البلايزر: قطعة لا غنى عنها اليوم، لكنها في ذلك الوقت كانت بمثابة تمرداً على البروتوكول الملكي في ارتداء الملابس الرجالية، لكن ديانا لم تبالِ بكل ذلك، وكانت ترتدي البلايزر لإطلالاتها المختلفة، ومن بينها صورتها الأيقونية مع الأمير تشارلز عام 1981.

إضافة التعليقات

Loading the player....