5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد



  • 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد
  • 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد
  • 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد
  • 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد
  • 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد
  • 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد 5 أفكار خاطئة حول تغذية الأولاد
هنادي نصّار   Aug 04, 2014
Follow Me on Pinterest

"لا تأكلوا الكثير من الدهون أو السكر أو الملح"، "كلوا! تحركوا!"، "على الأقل 5 حبات من الفواكه أو الخضار"... تكثر النصائح والتعليمات التي تتعلق بطعام الطفل وكيفية الاستفادة منه للعناية بصحته ونموّه، ولكنّ هذه الكثرة في المعلومات قد تسبّب أحيانًا بعض المغالطات والأفكار الخاطئة. وإليك الـ5 الأكثر شيوعًا منها:

1- الأطفال الذين لا ينهون أطباقهم لا يحتاجون إلى التحلية؟
"إن لم تنهِ طبقك، فستُحرم من التحلية"، قد يكون فعلًا طفلك قد اكتفى ممّا وضعته في طبقه، من المنطقي أنه لا يرغب في تناول تحلية، لأنه على الأغلب قد توقف عن تناول الطعام لأنه يشعر بالشبع. ولكن من ناحية أخرى، يمكن أن يكون الطفل قد توقف عن تناول الطعام لأنه لم يحب ما يتناوله، أو أنه يعرف أنه متجه نحو طلب يحتوي على المذاق الذي  يفضّله، فيحرص على أن يترك له مكانًا في معدته حتى لا يشبع. في النهاية، إذا وضعت التحلية في خانة العقاب، أي إنك توازنين بين الطبق المالح والآخر الحلو، فإنك تعظمين دور طبق التحلية فيرغب بها طفلك أكثر وهو الخطأ الأكبر.

اللقمشة هي عدو الغذاء المتوازن؟
اللقمشة هي تناول الطعام من دون أن نشعر بالجوع ودون نهاية ودون توقف، ولكن هذا لا يعني أن تناول أيّ وجبة بعيدًا عن الثلاث الاساسية هو نوع من اللقمشة، لأنها قد تكون وجبة خفيفة أو غذاءً إضافيًا، أو تذوّقًا يشكل جزءًا أساسيًا خاصة بالنسبة للأطفال الذين لا ينهون وجباتهم بالكامل، لذا لا بد من أن يشعروا بالجوع. وهنا، يختلف الأمر عن كونه لقمشة، ليصبح استكمالًا لوجبة أساسية. والحل يكمن في هذه الحالة في أن تحدّدي الكمية التي تناسب طفلك وأن لا تزيدي من حجمها، بل أن تقدّميها كما يتمنّى هو.

يجب على الطفل أن لا يتخطى وجبة أساسية؟
إن عدم تناول الطفل واحدة من وجباته لا يعني أنه جائع، إذ إن الطفل لا يستغني عن طعامه لأنه رغب في ذلك، ولا بد إن كان جائعًا من أن يتناول ما يقدَّم له. لهذا فإن الشيء الوحيد الذي يدفعه الى الاستغناء عن طعامه هو عدم الشعور بالجوع. يشعر الكثير من الأهل بالذنب في هذه الحالة، ولكن يجب عدم إجبار الطفل على تناول الطعام، لأن الأطفال ببساطة عندما يشعرون بالجوع سيطلبون الطعام.

يجب أن تتركي اختيار الطبق لطفلك؟
يلجأ الأهل أحيانًا، من أجل إسعاد طفلهم، الى ترك خيار ما يتناوله في إحدى الوجبات له، ولكن الأمر معقد بعض الشيء، إذ إن طبيعة الأطفال لا تتجه نحو اختيار الخضروات مثلًا وهي عنصر أساسي من تنوّعه الغذائي. ولكن يجب عليك أن تعلمي طفلك وأن تأخذي ما يحبّه بالاعتبار ولكن بتحفظ، اي أن لا تخلّي بتوازن حاجاته الغذائية.

المشروب الغازي المخصّص للحمية أفضل من العادي؟
غالبًا ما يتجه الاهل نحو إبعاد طفلهم عن السكريات، إلا أن جسد الأطفال يستطيع التعامل معها أفضل من أجسام البالغين: أي إنه بدل أن يتناول طفلك كوبًا واحدًا من المشروب الغازي العادي، سيشعر بأنه بحاجة إلى ثلاثة مخصصة للحمية لتلبية حاجاته.

 

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي