الشهر الأول من الحمل ...بداية رحلة مليئة بالتناقضات



نواعم يوم    Nov 05, 2014
Follow Me on Pinterest

الشهر الأول من الحمل

أنت لا تدركين أنك حامل بعد. عملية التلقيح قد تمت. أي تمّ تلقيح البويضة في قناة فالوب التي تصل بين الرحم والمبيض، وهذه العملية تتم بعد خروج البويضة من المبيض باتجاه الرحم وهي في طريقها للذهاب إلى الرحم تُلقّح من النطاف التي تدخل من المسار التالي (المهبل - بطانة الرحم - ثم إلى قناة فالوب). تنقسم البويضة المخصبة عدة مرات مكوّنة من عدة خلايا. ثم تسافر البويضة بعدئذ عبر الرحم وتنغرس داخل بطانة الرحم. إن الرحم ، الذي لا يتجاوز حجمه حجم حبة الخوخ، تقع فوق المثانة مباشرة. هذا ويتطور الرحم في مراحل لاحقة من الحمل، فيحدث ضغطاً على المثانة ما يسبّب حدوث تبول متكرّر.

 

بما أنك لست متأكدة بعد من أنك حامل فالإجراءات الاحترازية التي يجب أن تتبعيها هي الإقلاع عن التدخين إذا كنت مدخنة، فالسيجارة لا تحتوي فقط على النيكوتين المؤذي بل أيضاً على مواد سامة لك وللجنين يمكن أن تُحدث عنده تشوّهات خطيرة خصوصاً في الأشهر الأولى من الحمل، فضلاً عن الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية  فالمشيمة Placenta  لا تحمي الطفل وهي تؤدي إلى ولادة مبكرة أو طفل صغير الحجم.

انتبهي، فالطبيب سيحتسب فترة الحمل ابتداءً من اليوم الأول لفترة الدورة الشهرية لأن من غير الممكن تحديد موعد دقيق لحدوث الإباضة. فلا تهملي تدوين تاريخ دورتك الشهرية.

بداية الأمر ستلاحظين تأخراً في الدورة الشهرية، فإن التغيّرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المرأة تمنع حدوث الدورة الشهرية للأشهر التسعة التالية. وهكذا، فإن أول علامة أو إشارة على الحمل، هي انقطاع الدورة الشهرية. وحان الوقت الآن لإجراء اختبار الحمل المنزلي الذي يعتمد على البول بالدرجة الأولى عبر الكشف عن هرمون Hcg الذي يُفرز في بداية الحمل. وإن كانت النتيجة إيجابية فأهلاً وسهلاً بك في رحلة الحمل التي بدأت.

في هذه الفترة، تتحول الكيسة الأريمية (Blastocyst) إلى جنين: يتكوّن من ثلاث طبقات من الخلايا التي ستنقسم وتنمو على مدار الأسابيع المقبلة لتكوّن بالمحصلة جسم الجنين. المشيمة بدأت أيضاً بالتكوّن وهي العضو الذي يتكوّن أثناء الحمل، ويصل الأم بجنينها، من خلاله يتزود الطفل بالأوكسجين والغذاء على مدى أشهر الحمل التسعة.

إذاً حان الوقت لكي تراقبي نظامك الغذائي الذي يجب أن يكون متوازناً. وسيصف لك الطبيب مكملات غذائية وخصوصاً الحديد والأسيد فوليك الضروريَّين لنمو الجنين، لكن إياك وتناول أي دواء دون استشارة الطبيب. راقبي وزنك خصوصاً إذا كان لديك بعض الكيلوغرامات الزائدة. ابتعدي عن الوجبات السريعة والأطعمة النيئة وعن المواد الضارّة، قلّلي أيضاً من تناول الملح والسكريات. اشربي ليترين من الماء في اليوم. ويجب عليك أيضاً تقليل كمية الكافيين التي تتناولينها. هذا وينصح بشدة بالابتعاد عن المدخنين والمناطق الملوّثة، فخلال الأسابيع التالية، ستبدأ هيئة الطفل بالتشكل، ما يتطلب توفير بيئة مثالية لنموّه.

أنت حامل الأن حسب ما أظهر إختبار الحمل!. ستدور في رأسك الكثير من الأسئلة خصوصاً عن التغيّرات التي ستحصل داخل جسمك أو عن موعد ولادة طفلك... في هذه الفترة سيكون قلب طفلك أو طفلتك في طريقه للتكوّن. وفي هذه الفترة سيحيط الكيس الأمنيوسي (amniotic sac) بالجنين. كما ستبدأ ثنية صغيرة بالتكوّن في المنطقة الخلفية من جسدالطفل، لتشكل بداية نمو عموده الفقري...

يمكنك أن تبدئي بالشعور بأعراض الحمل التي ستظهر عليك، كما ستكون حواسك أقوى من ذي قبل وسيكون باستطاعتك اشتمام روائح غريبة أو أيضاً الشعور بالتقيؤ خصوصاً في فترة الصبح. أما رحمك فقد بدأت بالنمو، وهنا سوف تشعرين بالحاجة للتبوّل أكثر فأكثر، وهذا يعدّ أمراً طبيعياً؛ حيث إن الرحم يقع فوق المثانة مباشرةً، فتسبّب ضغطاً عليها خلال الأشهر القليلة المقبلة.

ستشعرين أيضاً ببعض التعب والحاجة الشديدة للنوم نتيجة الإفرازات الهرمونية النسائية، وكما ذكرنا سابقاً، فإن من الأفضل لك تجنّب بذل مجهود كبير خلال هذه المرحلة، كما يجب تجنب التعب والإرهاق لما يسببه ذلك من مشاكل خلال المرحلة الأولى من الحمل.

عليك تحديد أول موعد لزيارة الطبيب النسائي والتوليد المختص، وذلك من أجل مناقشة الفترة التالية من الحمل بوجود زوجك.

 

إن مجموعة الخلايا التي تنقسم في رحمك هي عبارة عن جنين صغير.
وتباشر المشيمة والزغابات المشيمية والحبل السرّي الذي ينقل الأوكسجين والغذاء إلى طفلك، بتأدية وظائفها.
في هذه الفترة، سينمو قلب الجنين بوتيرة سريعة، وستبدأ نبضاته الأولى بالخفقان. إلا أن الرأس سيظل في هذه الفترة غير مكتمل، وسيكون ملتفاً نحو الداخل باتجاه الصدر.

أما أنت فستشعرين بأعراض الحمل أكثر من ذي قبل؛ حيث ستشتد حدة الغثيان لديك، وستشعرين بآلام في الثديين وشهيتك ستقل. 

وفي الأيام الأخيرة من هذا الشهر ولدى التصاق الجنين ببطانة الرحم، سيبدأ إنتاج وإفراز هرمون خاص "هرمون إتش سي جي HCG "في الجسم. ويعتبر هذا الهرمون المسبب الرئيسي لأعراض غثيان الحمل الصباحي، التي ستستمر بالظهور خلال الربع الأول من فترة الحمل.
وتجدر الإشارة هنا إلى أن أعراض الغثيان لا تظهر عند جميع النساء فقد تكونين حامل فعلاً دون أن تشعري بهذه الأعراض ولكن ستلاحظين أن حاسة الشم عندك ستكون أقوى من ذي قبل.
بالإضافة إلى ذلك ستشعرين ببعض التقلبات في المزاج وهذا ناتج أيضاً عن الهرمونات التي تفرز في هذا الوقت من الحمل. الأدرينالين قد يولّد حالة من الإرهاق، أما الأندورفين فقد يجعلك في بعض الأوقات أكثر سعادة. أما البروجيستيرون فهو مسؤول عن شعورك بالتعب والنعاس الدائم.
كذلك ستنتابك بعض المخاوف من الولادة ومن رحلة الحمل التي تبدو الآن طويلة.
ويطلب من المرأة الحامل أن تستمر بتدعيم نظامها الغذائي بتناول 400 ميكروغرام من حامض الفوليك يومياً حتى الأسبوع الثاني عشر من الحمل.

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي