6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل



  • 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل
  • 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل
  • 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل
  • 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل
  • 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل
  • 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل 6 أسباب تؤدّي إلى النزف خلال الحمل
هنادي نصّار   Feb 16, 2015
Follow Me on Pinterest

يمكن للنزف خلال الحمل أن يكون مخيفاً جداً للحامل، ولكن من الضروري أن تعرفي أن خسارة الدماء لا تعني دائماً أنك تمرّين بإجهاض.

فالنزف، و تحديداً خلال الفصل الأول من الحمل منه، هو أكثر شيوعاً مما قد تتوقعين. فبحسب إحدى الدراسات، فإن واحدة من أربع من النساء اللواتي شاركن فيها مررن بحالة نزف، و8% منهن مررن بنزف كثيف، وأغلب هذه الحوادث حصلت بين الأسبوعين الـ5 و الـ8، و لم تدم أكثر من 3 أيام في أغلب الحالات.

و من بين النساء اللواتي تعرّضن للنزف، 12% أجهضن، مقابل 13% لم يتعرّضن لنزف. وقد ينتج النزف عن إجهاض حاصل أو أورام ليفية.

1. نزف ناتج عن التلقيح

حين تلتصق البويضة ببطانة الرحم، قد يؤدي هذا الأمر الى جرح بسيط، و يدوم يومين أو ثلاثة، و يحصل بعد تلقيح البويضة، في موعد عادتك الشهرية الاعتيادي (حتى إنّ بعض النساء يظنن أنهن يمررن بدورة خفيفة). و عادة، يكون دم هذا النوع من النزف أحمر فاهي و خفيفاً، كالذي ترينه حين تجرحين إصبعك.

2. اختراق النزف

تمرّ بعض النساء بما يسمّى "اختراق النزف" في الوقت الذي كان يُفترض أن يكون موعد دورتهن الشهرية في ما مضى قبل الحمل، و قد يحصل هذا الأمر في الاسبوع الـ4 والـ8 والـ12 من الحمل. و غالباً ما يترافق مع ما تشعرين به خلال العادة الشهرية من آلام و تقلصات و تعب.

3. تهديد بالإجهاض أو إجهاض فعلي

أشارت الدراسات الى أن حملاً من كل ثلاثة ينتهي بالإجهاض (والتعبير الطبّي هو إجهاض عفوي)، و لكن لا تقلقي، إذ إن هذا الأمر يحصل في الأسبوع الـ12 من الحمل، أو حتى يمكن أن يحصل قبلاً و يُسمّى إجهاضاً مبكراً، و غالباً ما يكون ناتجاً عن ضرر لحق بالجنين، فيرفض جسمك الحمل على أثره.

4. النزف بعد العلاقة الحميمة

إن النزف بعد العلاقة الحميمة أثناء الحمل هو أحد اكثر الاسباب شيوعاً لخسارة الدم و هو لا يحمل أيّ ضرر على الإطلاق، إذ إنه يعود الى تزايد كمية الدم، و طراوة عنق الرحم. و على الرغم من أن هذا النوع من النزف ليس خطراً، يجب عليك دائماً أن تخبري طبيبك و تستشيريه.

5. حمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم حالة تحصل عندما تزرع بويضتك الملقحة خارج الرحم، و غالباً في قنوات فالوب. قد تشعرين بألم شديد في أسفل بطنك، كما قد تشعرين بالدوار و الغثيان. و قد يغيب الألم، إلا أنه سيعود أقوى من ذي قبل.
و لكن هذه الحالة خطرة، إذ إن التصاق البويضة بقناة فالوب قد يؤدّي الى تمزق فيها، و بالتالي ضرر كبير عليك.

6. نزف المشيمة

النزف المهبلي غير المؤلم قد يكون ناتجاً عن تموضع غير صحيح للمشيمة، حين تلصق بمكان منخفض أسفل جدار الرحم. تحصل هذه الحالة لحوالى 3% من النساء، و في الاسبوع الـ20 من الحمل. تتطلب هذه الحالة راحة في السرير، و عملية قيصرية إذا استمر هذا الوضع طوال الحمل.

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي