السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟



  • السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟ السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟
  • السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟ السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟
  • السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟ السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟
  • السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟ السعال المستعصي لدى طفلك.. كيف تخففين من وطأته؟
هنادي نصّار   Jan 02, 2017
Follow Me on Pinterest

القحّة المستعصية لدى الاطفال وخاصة عندما تشتد وتتواصل ليلاً، من أبرز الاسباب التي تؤدي إلى إسعاف الأولاد إلى المستشفى. لا بدّ من أنك عشت حالة مماثلة قبلاً خاصة أن القحة ترتبط بالكثير من الأمراض وحتى البسيطة منها. ولكن في ما يلي، كل ما يجب أن تعرفيه عن القحة إن استعصت.
القحة بحد ذاها ليست مرضاً، وإنما هي عارض مرتبط بمشكلة تنفسية دفاعية لأنها تسمح بتصفية المجاري الهوائية. يبدأ رد الفعل هذا، أي القحة، بالظهور لدى الأطفال من سن شهر واحد. وتدوم هذه القحّة المستعصية حتى ثلاثة اسابيع.

تقسم القحّة إلى نوعين:

  • القحّة الجافة: التي تترجم بنوع من الانزعاج في المجاري الهوائية وترتبط غالباً بحالات من الأرق والتقيؤ. يصعب على الأهل تهدئة هذا النوع من القحة عندما يصيب الأولاد وخاصة خلال الليل، مما يقلق نوم العائلة بأكملها.
     
  • القحة الدهنية: تُعرف بها القحة المنتجة لأنها تؤدي إلى إخراج بعض الإفرازات الناتجة عن احتقان المجاري التنفسية. ولكن هذه القحة تسبّب قلقاً أقل للطفل ولأهله لأنها أقل جفافاً من السابقة.

بين ستة اشهر وست سنوات، يمر الطفل الذي يتمتع بصحة جيدة بمعدل أربع إصابات من القحة المستعصية وخاصة في فصلي الخريف والشتاء، بسبب 200 فيروس مسؤولة عن الإصابة بهذا المرض الشديد العدوى. وبما أن الأطفال في هذه السن يكونون في طور النموّ، لذا يجب ألا تقلقي من إصابته بها.

ولكن في بعض الأحيان، عندما تلاحظين أن الصغير يعاني من عوارض معينة، يجب أن تستشيري الطبيب فوراً. هذه العوارض تتضمّن: صعوبات في التنفس، تنفساً سريعاً، المشارفة على الاختناق عند القحة أو التنفس، زيادة كبيرة في ضربات القلب، ارتفاع درجات الحرارة، عدم قدرة الصغير على النوم. 
 

كيفية العلاج

يشعر الأهل في بعض الأحيان بأنهم لا يستطيعون فعل شيء حيال قحة الصغير لأن الأدوية التي يمكن تزويده بها قليلة في هذه الحالة. كما أن الكثير من الأدوية كمضادات الالتهابات والعلاجات التي تحتوي على الكورتيكوييد لا يمكن أن تعطى إلا في حالات معينة والقحة ليست منها. 
أما الأدوية التي يمكنك أن تزوّديه بها فيمكن أن تكون تلك المصنوعة من الغليسيرول لأنها تطرّي الحلق، أو أدوية أخرى مصنوعة من الأعشاب.
 

كيف تقين طفلك من القحة؟

  •  يجب أن تتفادي أي عامل يمكن أن يسبب الحساسية للصغير كوبر الحيوانات أو أي نوع من أنواع السجاد.
  •  يجب أن تحرصي على عدم التدخين في المنزل سواء كان الأطفال موجودين أم لا.
  •  واظبي على اتباع نظام غذائي متوازن.
  •  شجعيه على الحركة الجسدية المستمرة.
  •  الترطيب وشرب كمية كافية من المياه. 
  •  في عطلة الاسبوع، نظمي رحلة إلى مكان نقيّ في القرية أو الجبل ليتنشق هواءً نظيفاً.

مشكلة تمنعكم من النوم! 

 

 

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي