5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة!



  • 5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة! 5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة!
  • 5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة! 5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة!
  • 5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة! 5 نصائح لمنع طفلك عن هذه العادة السيئة!
هنادي نصّار    Sep 23, 2017
Follow Me on Pinterest

يمر الكثير من الأولاد بموجات تتضمن سلوكاً من الضرب والعض والركل والصفع خلال نوبات غضبهم لأنهم لا يزالون أصغر من أن يستطيعوا تحمل عواطف قوية. في هذه المرحلة، يرى أطباء الأطفال أن هذا السلوك طبيعي، لأن الأولاد لا يستطيعون التعبير عن أنفسهم بأسلوب صحيح بعد، ما يدفعهم إلى استخدام أيديهم للتعبير.

ولكن على الرغم من هذا التبرير لا يمكن أن تسمحي لطفلك بأن يضربك أنت أو من يعتني به أو أحد أصدقائه. بل على عكس، يجب أن تفهّميه أن هذا السلوك مرفوض، وأنه عليه أن يتعلم التعبير عن مشاعره بطرق أخرى. 

ولكن كيف يمكنك أن تساعدي طفلك الصغير على التحكم بعواطفه؟ بدل من أن تصرخي عليه للتوقف عن البكاء والصراخ، اعترفي بمشاعره. واستخدمي معه النصائح التالية: 


تواصلي مع طفلك


لتتمكني من مساعدة طفلك على فهم ما يمرّ به، يجب أن تكوني موجودة دائماً إلى جانبه وأن تراعي ما يمر به. انظري إلى عيني الصغير حين تتكلمين معه، ومن ثم احضنيه بشدة ليشعر بالراحة وبالتالي يتوقف عن الضرب.


كوني هادئة وحازمة في الوقت نفسه


يجب على الصغار أن يعرفوا أن الضرب أمر مرفوض. يجب عليك أن تضعي قواعد صارمة وواضحة لفرض السلوك المناسب. ولكن الصراخ طبعاً ليس الوسيلة الصحيحة لتوصلي هذه الرسالة، ومن شأنه أن يصعّب الأمور عليك وعلى الطفل. 


في هذه الحالة، يجب أن تحافظي على هدوئك وأن تكلّمي ابنك أو ابنتك بأسلوب حازم. بصوتك، قولي له/ لها أنك تحدثينه بأمر جدّي، والأهم أن تتفادي الصراخ وأن تستخدمي العبارات الصحيحة. 


أكّدي لطفلك أن الشعور بالغضب ليس أمراً خاطئاً


على طفلك أن يعلم أن مشاعر الغضب والحزن صحيحة، ولا بد للإنسان أن يشعر بها حين يستدعي الأمر ذلك. يعاني الأولاد الذين يظنون أن الغضب والحزن مشاعر غير مقبولة، يعانون غالباً من مشاكل في فهم حالتهم والتعبير عن أنفسهم. 

أولاً، يجب أن تسمّي مشاعر طفلك بأسمائها، ومن ثم اقترحي عليه بعض الوسائل للتعبير عن هذه المشاعر. ومن الضروري خلال هذا الشرح أن تُفهميه أن الضرب والعض  والركل  ليست أموراً مقبولة للتعبير عن المشاعر السلبية.


تفادي صفع الطفل رداً على ما فعله


لن يفهم الطفل يوماً رسالتك الهادفة من منعه من الضرب إن ضربتِه أنت بهدف تأديبه. بهذا النحو، ستعززين لديه مفهوم العنف وأن استخدام اليدين يمكن أن يساعده في حل مشاكله. كما أنك ستربكينه عبر ممارسة الضرب وأن تحاولي تعليمه كيف يقلع عنه. 


أظهري له حبك!


يتوافق الخبراء على أن شعور الطفل بمحبة والديه هو استجابة رائعة له خاصة في حال كان من الأطفال الذين يضربون من حولهم. لهذا السبب، يجب أن تحاولي قدر الإمكان أن تمضي مع طفلك وقتاً لتحضنيه وتحيطيه بحنانك.


كيف تتفادين ممارسة طفلك لهذه العادة السيئة

 

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي