الزواج غير المستقر يعرّض الرجال لنوبات القلب!



نواعم   Oct 12, 2017
Follow Me on Pinterest

وجد فريق من الباحثين البريطانيين أن الاضطرابات التي تصيب الحياة الزوجية مرتبطة كثيراً بانخفاض ضغط الدم، وأن مقاييس الصحة لدى الرجال تتراجع بتراجع الاستقرار في حياتهم الزوجية. 

أجريت الدراسة على 620 رجلاً متزوجاً، راقبهم الباحثون على مدار 16 عاماً، تبين في نتائجها أن الرجال معرّضين أكثر من النساء للإصابة بالجلطات القلبية إن كانوا يعانون من اضطرابات في حياتهم الزوجية. في المقابل، تبيّن أن النساء لا يتأثّرن صحياً بوضع الحياة الزوجية، لا سلباً ولا إيجاباً. 

وترجّح الدراسة التي أُجريت في جامعتي البريستول وغلاسغو أن تأثر صحة الرجال يعود إلى اعتمادهم بنحو كبير على زوجاتهم، على عكس النساء اللواتي يستطعن التكيّف مع المشاكل أكثر بفضل شبكاتهن الاجتماعية الكبيرة ووسائلهن الخاصة. وأضافت أنه في المقابل، عندما تكون العلاقة الزوجية في أفضل أحوالها، يحصل الرجال على فوائد أكبر منها، أما النساء فلا يتأثرن في هذه الحالة أيضاً. 

وأخيراً، لفت الباحثون إلى أن الزواج المستقر يسهم في الحفاظ على صحة الإنسان لأنه يدفعه للاهتمام بنفسه، فضلاً عن اهتمام الشريكين كلّ منهما بصحة الآخر.

 

 

كلمات مفتاحية:
مشاكل زوجية ،

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي