هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك

اشترك في قناتنا على يوتيوب
Loading the player...




  • هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك
  • هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك
  • هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك هذه المؤشّرات تدلّ أن عليك استشارة الطبيب من أجل طفلك
هنادي نصّار   Nov 06, 2017
Follow Me on Pinterest
هل تعرفين أن التدخّل المبكر مهم جداً لدى الأطفال الذين يعانون من تأخر في الكلام أو من اضطرابات في التواصل؟ كيف تعرفين متى؟ لا تقلقي، فالصغار يعطون مؤشرات على مشاكلهم من سن صغيرة. 
 
يعمل الخبراء على تشخيص الحالة، وتقييمها، وعلاج اضطرابات الكلام والسمع لدى الأطفال. ولكن التوصل إلى تحديد المشكلة وحلها باكراً يقي الصغير من الكثير من النتائج، كالمشاكل الاجتماعية والعاطفية، أو حتى اضطرابات السلوك والتعلم. 
 

بعض عوامل الخطر

يجب زيارة مختص في حال مرّ الطفل بالعوارض التالية: 
  • انخفاض وزن الطفل عند الولادة
  • ولادة الطفل المبكرة
  • نقص في الأوكسيجين عند الولادة
  • مشاكل في النطق والسمع في تاريخ العائلة الوراثي
  • تكرار حالات التهاب الأذن 
  • يتكلم الطفل بقوة ويكرر كلامه
 

من الولادة وحتى السنتين

عندما يبلغ الطفل العامين، يشعر الأهل بالقلق إن كان طفلهم عاجزاً عن تسمية الأمور اليومية أو أنه لا يتوجه إلى والديه بكلمتي ماما وبابا، ولا يستطيع تنفيذ طلبات أساسية كـ"تعالَ"، و"خذ". يجب أن تستشيري الطبيب في حال: 
  • لا يستخدم الطفل الكلمات أبداً أثناء التواصل
  • لا يدخل في أحاديث مع الآخرين
  • عدم قدرة الطفل على فهم كلمة واحدة في كل حديث.
 

من سنتين ونصف إلى ثلاث سنوات ونصف

الطفل لا يتعلم كلمات جديدة وغير قادر على تركيب ثلاث أو أربع جمل، ولا يسمي الصور، ولا يستطيع الرد بنحو واضح على أبسط التوجيهات، ولا يستطيع أحد فهمه، وبالكاد يفهمه أهله. 
 

من ثلاث سنوات ونصف إلى خمس سنوات 

في هذا العمر، يفترض أن يكون الطفل قادراً على تأليف جمل من أربع كلمات، وأن يجيب على مختلف الأسئلة، وأن يستمع إلى الطلبات الطويلة. بعد الأربع سنوات، يفترض أن يكون قادراً على الحديث بوضوح واستخدام الكلمات الواضحة، وقراءة قصة وإعادة روايتها والإجابة عن الأسئلة التي تتصل بها. 
  • لا يستخدم كلمات صحيحة لربط جمله
  • لا ينجح في انتقاء الكلمات الصحيحة للتعبير عن فكرته
  • لا ينهي أي قصة وينتقل من فكرة إلى أخرى دون فهم
  • لا يفهم محيطه ما يقوله
  • لا يلفظ الأحرف الأخيرة من الكلمات
  • يستبدل أحرف بأخرى
  • يتردد أثناء الكلام
  • يتلعثم كثيراً أثناء الكلام
 

في سنته الخامسة

يفترض بالطفل أن يصبح على دراية مما يحصل معه من أحداث وأن يفهمه بوضوع جميع من حوله لأنه يستخدم جملاً تامة. ولكن استشارة الطبيب يجب أن تحصل في حال:
  • يرى الصغير صعوبة في متابعة ما يحصل في المجموعة
  • لا يجيب دوماً بنحو صحيح على الأسئلة
  • يستبدل أصواتاً بأخرى
  • يعاني بكثرة من التهاب الحنجرة
  • صوته منخفض
 

بين ست وسبع سنوات

في هذه السن، يتعلم الأطفال القراءة. وفي حال يعاني طفلك من صعوبة في التهجئة، إذن يجب أن تنتبهي: 
  • يستبدل الأحرف بأخرى
  • يصعب عليه لفظ بعض الحروف
  • يختفي صوته بنحو متكرر
 
طفلك يحتاج إلى علاج تخاطبيّ

 

 

كلمات مفتاحية:
متفرقات مصورة،

إضافة التعليقات

استطلاع للرأي