برنامج إكس فاكتور

برنامج إكس فاكتور برنامج مسابقات غنائي، ظهرت نسخته البريطانية باسم «The X Factor» عام 2004 على يد سيمون كاول، واشترت شركة المستقبل للوسائل الإعلانية حقوق إنتاج المسابقة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبدأ البرنامج في ثوبه العربي عام 2006 ليُعرض منه موسمان فقط على قناة روتانا باسم "إكس فاكتور-إكسير النجاح"، وعاد مرة ثانية عام 2013 على قناة الإم بي سي، ليُعرض منه موسمون، ويجري عرض الثاني منهما.

المقدّمون ولجنة الحكام:

المقدّمون:

لجنة التحكيم:

فكرة البرنامج:

تدور فكرة البرنامج حول اكتشاف القدرات الخفيفة للمتسابقين الغنائيين، حيث إن هدف البرنامج البحث عن العنصر الإضافي في كل موهبة بالإضافة للصوت الجميل، مثل الكاريزما والحضور وخفة الظل وغيرها.

وينقسم التسابق في البرنامج إلى ثلاث مراحل:

المرحلة الاولى: مرحلة تجارب الأداء، حيث يغنّي كل متسابق أغنية من اختياره أمام لجنة التحكيم، ويكون التصويت بنعم ولا، وإما يتأهل المتسابق للمرحلة التالية أو يغادر.

المرحلة الثانية: في هذه المرحلة يحدد من المحكمين الذي سيكون مسؤولاً عن كل فئة (فئة الصولو، فئة الغناء الأجنبي، فئة الفرق الغنائية)، ثم يشرف على المتسابقين الذين يختارون هذه الفئة.

المرحلة الثالثة: مرحلة العروض المباشرة أمام الجمهور، التي يتسابق فيها أربعة أعضاء من فرق لجنة التحكيم، حتى فوز واحد فقط في النهاية.

المواسم:

  • الموسم الأول:
    فازت المغربية رجاء قصايني، وأنتجت لها شركة روتانا ألبوماً غنائياً بعنوان "حال الدنيا" عام 2007 وضمّ ثماني أغاني، صوّرت منها اغنيتين على طريقة الفيديوكليب وهما "حال الدنيا" و"مش حلو عشانو"، وأنتجت لها كذلك الشركة سنجل مغربياً من التراث باسم "حبيب القلب".
  • الموسم الثاني

فاز محمد المجذوب من سوريا، وأنتجت له شركة روتانا ألبوماً بعنوان "حن قلبي" عام 2008 وضمّالألبوم ثماني أغنيات صوّر منها اثنتين على طريقة الفيديو كليب هما "أنا اعمل ايه" و"والله شو بحبك".

  • الموسم الثالث:
    فاز محمد الريفي بالمركز الأول وجاء في دور الوصيف إبراهيم عبد العظيم.