هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك



  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
  • هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك هكذا تساعدك التكنولوجيا على تنشيط وتحسين حياتك
نواعم   Mar 16, 2017
Follow Me on Pinterest

قد توافقين الرأي الغالب بأن التكنولوجيا تشكّل سبباً في تسهيل الحياة، لكنها في ذات الوقت، سبّبت الكثير من الأمور السلبيّة، مثل تقييد حركتك وتقليل نشاطك، والاعتماد على وسائل رقمية للتواصل، إلى جانب الضغط الكبير والإيقاع السريع الذي تغرقين فيه شيئاً فشيئاً، لدرجة أنك تشعرين في النهاية، كأنك تائهة وسط كل هذا الكم الكبير من الأحداث والتفاعل والتواصل.
في الحقيقة، إن هذا التعقيد ليس بسبب التكنولوجيا، بل بسبب عدم التنظيم الذي يبتلعك، لذا، طرحت شركة أبل ساعتها الجديدة Apple Watch، ضمن إمكانيّات تساعدك على تغيير الوضع، فهي تعرف احتياجاتك الذاتيّة، وتجدول لك مواعيدك، إلى جانب دفعك إلى ممارسة النشاط الجسدي، وتنظيم التنفس، وبالطبع، البقاء على تواصل مع محيطك.

تطبيق النشاط

مهمة تطبيق النشاط في Apple Watch Series 2  هي تحفيزك أكثر للحركة والنشاط. إنه يشجعك على ممارسة التمارين الرياضية، الوقوف والحركة، مع عرض أدائك بالتاريخ على الآيفون الخاص بك للمتابعة ورؤية التقدّم، ومن ثّم المضيّ قدماً لتحقيق أهداف جديدة.

نظام GPS

يمكنك الآن الانطلاق بعيداً عن  هاتف iPhone، حيث تتضمن Apple Watch Series 2 ميزة GPS مدمجة تمكّنك من تسجيل المسافة والسرعة والإيقاع بدقة أثناء ممارسة المشي أو الركض أو ركوب الدراجة في الهواء الطلق. تلتقط الساعة الإشارة فوراً كي لا تضطري إلى الانتظار قبل أن تبدئي بالتحرّك. وعند انتهائك يمكنك إلقاء نظرة على iPhone لتشاهدي خريطة طريقك وأين كان ركضك أسرع.

تطبيق التنفس

يسهم تطبيق التنفّس في الحصول علـى صفاء الذهن و راحة الجسد. يمكنك استعادة توازنك وأنت تشاهدين صورة متحرّكة جميلة وتشعرين بنقرات خفيفة توجّهك لأخذ سلسلة من الأنفاس العميقة. وتساعدك منبّهات التنفس على الانتباه الذهني كل يوم من خلال جلسات تستمر من دقيقة إلى خمس دقائق. وعند الانتهاء، تتلقّين مُلخصاً بمعدّل نبضات القلب.

مقاومة للماء

إن كنت تلهين، تسبحين أو تطفين على وجه الماء، فإن Apple Watch Series 2 تتمتّع بمقاومة للماء حتى عمق 50 متراً للسباحة أو لركوب الأمواج أو بكلّ بساطة للعب في المسبح. بالنسبة للسابحين، وضعت Apple أنظمة حسابية جديدة تتعلّق بخيارين جديدين للتمرين والمسبح والمساحات المائية المفتوحة نتيجة لمئات الساعات من البحث. تسمح Apple Watch Series 2 بعدّ عدد الدورات وتتبّع متوسط سرعة الدورة والكشف التلقائي عن نوع النبض لقياس معدّل حرق السعرات الحرارية وقت النشاط.

وبما أن مكبّر الصوت لا يمكن تغطيته لأنه يحتاج إلى الهواء لإصدار الصوت، أعدّت Apple ابتكاراً يسمح بدخول الماء ثم يستخدم ذبذبات الصوت لدفع الماء إلى الخارج.

 

 

إضافة التعليقات

Loading the player....