إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ



  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
  • إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ إلى الزوجة الثانية: إليكِ مفاتيح ضمان علاقتكِ بزوجكِ
أميرة عباس    Apr 25, 2016
Follow Me on Pinterest

من الممكن أن يكون الرجل واجه بعض المشكلات في حياته الزوجية ما أدّى إلى الطلاق، لكن قد يُقدم على الزواج مرة ثانية، وإن كنتِ شريكة لرجل سبق أن فشل في علاقة زوجية قبل ارتباطكما فسيبقى زوجك متوتراً من فكرة فشل زواجه الثاني لذا لا بدّ من أن تقومي ببعض الخطوات وتتبعي النصائح التالية لكي يكون زواجك ناجحاً: 

معرفة أسباب طلاقه:

قبل الزواج يجب عليكِ أن تعرفي أسباب طلاق زوجك من شريكته السابقة وأن تستوضحي منه الأمور التي دفعت به إلى الطلاق والزواج مرة ثانية فمن المهم أن تكوني على علم بالأمور التي أدت إلى الطلاق لئلا تقعي في المشكلة ذاتها ولمعرفة كيفية حلّها إذا وقعت نفس المشكلة بينكما.

التحلي بصفات معينة:

بالتأكيد إنّ زوجكِ كان منزعجاً من شريكته السابقة بسبب بعض الصفات في شخصيتها وهنا عليكِ التحلي بصفات معينة تكون نقيض تلك التي تزعج زوجك ما يجعله يحبك أكثر ويتعلق بك.

تجنب بعض التصرفات: 

كل التصرفات التي يتضايق منها زوجك وكانت دافعاً لطلاقه الأول حاولي تجنبها لكي لا تتعرض علاقتكما لأي مأزق.

الصبر:

يجب أن تكوني صبورة لأنّ زوجك يعاني من ترسبات الماضي لزواجه الأول فهو دائم القلق والتوتر من وقوع أي خلاف يؤدي إلى فشل العلاقة الزوجية فتفهّمي وضعه ومشاعره فهو متأثر بزواجه الأول.

الصداقة مع الزوجة السابقة:

إن كان لزوجكِ أولاد من زوجته السابقة فسيكون هناك تواصل بينها وبين زوجك لذا يجب أن تتعرفي إليها وتكوني على علاقة طيبة معها وتحافظي على علاقة صداقة وود واحترام بينكِ وبينها بدلاً من إثارة الخلافات والصراعات والغيرة منها.

التقرّب من أولاد الزوج وعائلته:

من المهم أن تبني مع أولاد زوجك علاقة جيدة وتتقربي منهم واستغلي أي مناسبة لتقديم الهدايا لهم لكي تكوني كأم ثانية لهم أو أخت كبرى، وقد لا يتقبلون ذلك في بادئ الأمر لكن سيعتادون عليكِ مع الوقت فتريّثي قليلاً في إظهار ردات فعلك أمامهم ريثما يتأقلمون مع وجودك في حياتهم. كما يجب أن تتقرّبي من عائلة زوجك وكوني على علم بأنهم سيقارنون بينك وبين زوجة ابنهم الأولى فعليك تقبّل هذا الأمر إن لم يكن هناك أي تصرف يمسّ بكرامتك من قِبلهم.

ومع كل هذه النصائح تبقى النصيحة الأهم أن تمنحي الشريك الشعور بالأمان معك لكي يتخلّص من شعور القلق بسبب فشل زواجه الأول.

 

 

إضافة التعليقات

Loading the player....