يمكن لهذه التصرّفات "ما قبل النوم" أن تدمّر زواجك!



  • يمكن لهذه التصرّفات ما قبل النوم أن تدمّر زواجك! يمكن لهذه التصرّفات "ما قبل النوم" أن تدمّر زواجك!
  • يمكن لهذه التصرّفات ما قبل النوم أن تدمّر زواجك! يمكن لهذه التصرّفات "ما قبل النوم" أن تدمّر زواجك!
  • يمكن لهذه التصرّفات ما قبل النوم أن تدمّر زواجك! يمكن لهذه التصرّفات "ما قبل النوم" أن تدمّر زواجك!
  • يمكن لهذه التصرّفات ما قبل النوم أن تدمّر زواجك! يمكن لهذه التصرّفات "ما قبل النوم" أن تدمّر زواجك!
هنادي نصّار   Oct 10, 2017
Follow Me on Pinterest

إن الوقت الذي تمضينه مع زوجك قبل أن تخلدا إلى النوم هو لا شك من أهم أنواع التواصل والتفاعل التي تحصل بينكما خلال اليوم. في ما يلي، ستجدين بعض الأخطاء التي قد تقدمين عليها في وقت النوم والتي يمكن أن تضر بزواجك. 

الخلود إلى النوم في أوقات مختلفة

يرى الناس أن خلود الزوجين إلى النوم في أوقات مختلفة أمر عادي. ولكن الخبراء يرونه أمراً مضراً وبنحو قد لا تتصورينه، لأنه يؤدي إلى الشعور بالوحدة والتباعد العاطفي. إن أفضل ما يمكن أن تفعليه لأجل زواجك هو أن تجتمعي مع زوجك في السرير قبل النوم وأن تتشاركا بعض الأحضان والمشاعر الدافئة. 

ألا تحترمي جدول زوجك

إن كانت مشاهدتك المتأخّرة ليلاً للتلفاز أو للرسائل النصية تقلق راحة زوجك، فهذا يعني أن الوقت قد حان لتنقلي التلفاز والهاتف من غرفة نومك. إن عدم احترامك لراحة زوجك يمكن أن يؤدي إلى نتائج قد لا تتخيّلينها، لأنه سببٌ لحالات طلاق كثيرة. 

قلّة الكلام أو عدمه قبل النوم

بعد يوم طويل من العمل والاهتمام بالأطفال، لا يمكن لأحد أن يلومك لأن النوم هو رغبتك الكبرى. ولكن التواصل مع زوجك في هذا الوقت مهم جداً لحياتكما العاطفية. يجب عليك أن تخصّصي بعض الدقائق للحديث عما جرى في يومكما، وليكن الحديث بعيداً عن النصائح والمواعظ. 

إعطاء الأولوية للهاتف على حساب تمضية الوقت الخاص مع زوجك

قدّمي لنفسك خدمة ولا تصطحبي هاتفك معك إلى غرفة النوم. يجب أن تكون المحادثات عبر الفايسبوك والإنستغرام والتويتر في المرتبة الثانية بعد زوجك، خاصة قبل الخلود إلى النوم. الإصرار على التفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي قبل النوم سيزيد المسافة بينك وبين زوجك ويبعد كل منكما عن الآخر. 

إهمال التواصل الحميم

هل بدأت تشعرين وكأنكما زميلا سكن بدل من أن تكونا زوجين؟ في حال كان أحدكما يتحاشى الدخول إلى السرير ويبدو وكأنه فقد اهتمامه بالعلاقة الحميمة، فيجب أن تتحدثا بهذا الأمر قبل الخلود إلى النوم. حين يتعلق الأمر بالعلاقة الحميمة، يجب أن تتحدثا عن المشاكل بدل التظاهر بعدم ملاحظتها. 

الدخول إلى السرير غاضبين

يجب عليكما ألا تنهيا خلافاً بسرعة وبأسلوب غاضب فقط لأن الوقت تأخر ويجب عليكما أن تخلدا إلى النوم. إن المشاكل والخلافات غير المحلولة تؤثر كثيراً وسلباً على زواجك وعلى المدى الطويل. إن لم تُحل المشكلة، حاولي أن تهدئي وتهدّئي زوجك قبل النوم، لتستيقظا صباحاً بأفكار تسمح لكما بحلّ الخلاف بالنحو الصحيح.

وقتكما معاً قبل النوم مهم جداً في العلاقة الزوجية
 

 

إضافة التعليقات

Loading the player....