كيم كارداشيان تغيّرت بعد السرقة وأصبحت مهدّدة بخسارة لقبها العالمي



  • كيم كارداشيان تغيّرت بعد السرقة وأصبحت مهدّدة بخسارة لقبها العالمي كيم كارداشيان تغيّرت بعد السرقة وأصبحت مهدّدة بخسارة لقبها العالمي
  • كيم كارداشيان تغيّرت بعد السرقة وأصبحت مهدّدة بخسارة لقبها العالمي كيم كارداشيان
  • كيم كارداشيان تغيّرت بعد السرقة وأصبحت مهدّدة بخسارة لقبها العالمي كيم كارداشيان
  • كيم كارداشيان تغيّرت بعد السرقة وأصبحت مهدّدة بخسارة لقبها العالمي كايلي جينر
نواعم   May 02, 2017
Follow Me on Pinterest

كيمبرلي نويل كارداشيان، أو كيم كارداشيان، نجمة تلفزيون الواقع الشهيرة وتلك الشخصية التي تثير الجدل بصورها العارية والمحتشمة على السواء، هي محط رصد ومتابعة لمحبييها وكارهيها، بتحركاتها وتصريحتها التي تصلنا يومياً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولعلّ آخرها التصريح الأخير الذي تحدّثت فيه عن حادثة السرقة التي تعرّضت لها العام الماضي في شقة فاخرة في العاصمة الفرنسية باريس على يدي شخصين ارتديا ملابس ضبّاط الشرطة، موضحةً ما أحدث من تغيير داخلي فيها.

أصبحت شخصية أقلّ مادّية

كشفت كيم كارداشيان في حديثها لبرنامج "إلين ديجينريس شو" عن حادث السرقة في باريس الذي جعل منها شخصية مختلفة أقل مادّية، ولدى سؤالها عن مشاعرها في تلك اللحظة، أضافت "تلوت صلاة قلت فيها إنني ذاهبة إلى الجنة، وأتمنى أن يكون طفلاي وزوجي بخير"، وتابعت "مرّ الأمر بسرعة، لقد كانت سبع أو ثماني دقائق من العذاب، لكن عندما أتذكر الأمر وأحلله، أجد أن الوضع كان يمكن أن ينتهي بنحو أسوأ، لذلك لا أريد أن أبدو كأنني لا أشعر بالامتنان، فقد مرّ الحادث وأنا آمنة في بيتي وأصبحت شخصاً أفضل، ودعونا نمضي قدماً".
وختمت كارداشيان أنها كانت امرأة مادية من قبل وأنها الآن ستربّي طفليها، نورث ويست وسانت ويست، برؤية أفضل. 

مؤخرة السيلوليت 

تعرّضت كارديشيان للكثير من الانتقادات بعدما انتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي التقطها مصوّرو الباباراتزي أثناء إجازة في المكسيك، حيث كانت تحتفل بعيد ميلاد أختها كورتني، وقد أظهرت الصور السيلوليت في مؤخرتها بالإضافة إلى منطقة الفخذين، الأمر الذي فضح أن الصور التي تنشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي تخضع للكثير من الفوتوشوب.

كيم تخسر 100 ألف متابع

هذه الصورة أغضبت بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبروا أنها أثبتت أن كيم تتلاعب بصورها في المعتاد، وبحسب التقارير فإن كارداشيان خسرت مئة ألف من متابعيها على إنستغرام، بعد انتشار هذه الصور.

طبيب كيم يفضحها 

وبعد هذه الصورة، صرّح طبيب التجميل آردون رولينغس، الذي كان وراء شهرة كيم، لصحيفة الديلي ميل، أن جسم كيم تعرّض لتغيّرات كثيرة في الوزن بعد إنجابها طفليها، ما زاد من حدّة السيلولايت لديها، لافتاً إلى أنها خسرت لقبها كأفضل مؤخرة في العالم، وأنه سيكون عليها التخلي عن مكانها لأختها الصغرى كايلي جينر بديلة منها، لأن هذه الأخيرة أكثر شباباً ولم تتعرّض بعد لتغيّرات الوزن مثل كيم، بحسب ما ذكر.

 

 

 

كلمات مفتاحية:
كايلي جينر ، كيم كارداشيان،

إضافة التعليقات

Loading the player....