آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول



  • آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول
  • آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول
  • آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول
  • آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول
  • آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول آلام البطن لدى أولادك.. تعرّفي إلى الأسباب والحلول
هنادي نصّار   Sep 01, 2017
Follow Me on Pinterest
يتذمّر الأطفال كثيراً من آلام البطن، التي غالباً ما تكون سبباً للاستشارة الطبية. في ما يلي، ستتعرّفين إلى الأسباب الكامنة خلف هذه الآلام، والعوارض التي يجب أن تراقبيها، ووسائل العلاج. 
 

الأسباب الطبية لوجع البطن

  • الإمساك: يُعالَج من خلال شرب الكثير من المياه لتعزيز عملية الهضم ومساعدته على التبرّز. كما ينصح الأطباء في هذه الحالات بتناول الأطعمة الغنية بالألياف كالفواكه والخضراوات والحبوب. أما لتخفيف حدة الألم، فيجب وضع كيس من المياه الساخنة على بطنه. 
  •  التهاب المعدة والإمعاء: على الأم أن تحرص على تزويد طفلها بالسوائل دائماً للحصول على الرطوبة المطلوبة. وإن كان يعاني من إسهال قوي، يمكنها أن تزوّده بأدوية البروبايوتيك التي ستعزز التوازن وتخفف الإسهال. 
  •  الالتهابات البولية: يجب أن تستشيري الطبيب لأن هذا النوع من الأمراض يُعالج عبر مضادات الالتهاب.
  •  عدم القدرة على هضم اللاكتوز: قبل اعتماد نظام غذائي خالٍ من اللاكتوز، يجب أن تستشيري طبيبك ليحدّد لك التغييرات التي يجب أن تحصل في نظام طفلك الغذائي، حتى أنه قد يطلب منك إجراء الفحوصات لتحديدها.
  •  التهاب الزائدة الدودية: يجب التوجه فوراً إلى قسم الطوارئ في أقرب مستشفى لأن التدخل الجراحي ضروري في هذه الحالة.
  •  مرض المغص: الحل الوحيد هنا هو اعتماد نظام غذائي خالٍ من الغلوتين.
 

أسباب أخرى لألم المعدة

يمكن للصغار أن يشعروا أيضاً ببعض الآلام الحقيقية في بطونهم دون أن تكون ناجمة عن مرض معين، وهي ما يُعرف بالأوجاع الوظيفية. بمعنى آخر، يرى الأطباء أن أمعاء البعض أكثر حساسية من غيرهم، ما يجعلهم أكثر عرضة للغازات والانتفاخ. كما أن هذه الآلام غير المرضية يمكن أن تنتج أحياناً بسبب أوضاع عاطفية معينة يعيشها صاحبها. قد يكون التوتر أو القلق هو السبب، وتعد هذه الآلام الشائعة لدى الأطفال دون الخمس سنوات. عندما يقول لك ابنك أو ابنتك إنه يشعر بآلام في المعدة بالتزامن مع حصول حدث جديد في حياته، يجب أن تخصصي بعض الوقت للاستماع إليه. ولكن يجب أن تحذري من بعض الأولاد الذين يتظاهرون أحياناً بالمعاناة من ألم البطن للفت الأنظار إليهم
 

كيف تتعاملين مع الوضع حينما يكون ألم البطن ناتجاً عن سبب غير مرضيّ؟

  • خذي وقتك للاستماع بهدوء إلى الصغير. اطرحي عليه الأسئلة التي تساعدك على فهم ما يعاني منه: "أرني أين هو الألم الذي تشعر به؟ هل تعلم لماذا تشعر بالألم؟". هذه الاسئلة ستفهم طفلك أنك تهتمين لأمره.
  • لتساعدي طفلك على التعبير عمّا يشعر به، اطرحي عليه بعض الإجابات المحتملة: "هل تشعر بالألم لأنك قلق من... تشعر بالألم لأنني طلبت منك أن توضّب أغراضك؟..."
  • في حال كانت آلام طفلك ناتجة عن حالة قلق نفسي، فهذا يعني أنك يجب أن تشعريه بالأمان. ابدئي بالتعرف إلى مخاوفه. كما يجب أن تحاولي تحضيره للأوضاع التي تعرفين أنها قد تقلقه.
 
أكثر شكاوى الأطفال شيوعاً
 
 

إضافة التعليقات

Loading the player....
استطلاع للرأي